التخطي إلى المحتوى
التفريغ الصوتي لسائقي قطاري الإسكندرية فجر مفاجأة كبرى

صرحت نيابة شرق الإسكندرية انه اليوم تم تسليم تفريغ صوتي خاص بسائقي قطارات القاهرة وبورسعيد اللذان تم اصطدامهما الجمعة قبل الماضية والذي نتج من هذا الحادث  وفاة 41 شخص وإصابة 182 من ركاب القطارين،  وكان في التفريغ الصوتي تسجيل بين خط مراقبة السكة الحديد وبين سائقي قطار بورسعيد وقطار القاهرة .

وظهرت مفاجأة كبرى عند التفريغ الصوتي لهذا التسجيل قد تم  التفريغ بواسطة هيئة السكك الحديدية وكانت المفاجأة هي انه قد قام المراقب الفني للمحطة بالنداء على السائقين  للقطارين للتحذير لكن دون جدوى لم يرد عليه احد واستمر النداء حوالي نصف ساعه دون الرد من احد منهما  .

هذا وقد تم الاستماع إلى أقوال سائق قطار القاهرة اكسبرس وقال في أقوالة أن الخطأ كان من سائق قطار بورسعيد  حيث انه تلقي أشارة خاطئة بالوقوف عن السير لكنه لم يبلغ برج المراقبة الرئيسي بهذه الإشارة وتوقف على الفور واتضح بعد ذلك إنها أشارة خاطئة  كما انه لم يأخذ أي إجراءات للحفاظ على سلامة قطاره والقطارات الأخرى القادمة .

ومن ناحية أخرى جاءت أقوال سائق قطار بورسعيد انه لم يتلقى أي إشارات من برج المراقبة حتى يتوقف لقدوم قطار أخر أمامه  ولم يستطيع أن يبرر سبب توقفه  أو إثبات اتصاله ببرج المراقبة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *